الإعلاميات العرب تشارك بندوة جمعية إعلاميون بالرياض

كتب / حامد خليفة
نظمت “إعلاميون” بمناسبة المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون، ندوة بعنوان:”إتحاد إذاعات الدول العربيه والمنظمات الإعلامية الأهلية..علاقة تكامل وشراكة مثمرة”، بمدينة الرياض
شارك فيها كل من: الأستاذ محمد العواش مستشار معالي وزير الإعلام والثقافة الكويتي النائب الأول لرئيس إتحاد إذاعات الدول العربية، والأستاذ إسماعيل الششتاوي رئيس إتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري سابقًا، ورئيس اتحاد إذاعات الدول العربية سابقًا، ويدير الندوة الأستاذ مبارك العصيمي عضو جمعية “إعلاميون”.
وشاركت الندوة الإعلامية أسماء حبشى رئيس إتحاد الاعلاميات العرب
قال الدكتور سعود الغربي الغربي رئيس مجلس إدارة “إعلاميون” نرحب بجميع الزملاء على مستوى العالم العربي في هذه الأمسية التي تنظمها الجمعية بمناسبة المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون،
ونحن سعداء بوجود الضيفين الكبيرين واللذين خدما الإعلام العربي. مبينًا أن “إعلاميون” تكونت لتوجد المبادرات التطوعية والجهود التطوعية للإعلاميين السعوديين وهذا المنجز الحضاري السعودي يساند ويدعم الجهود الحكومية والجميع شركاء في هذه التحديات ونطمح من خلال “إعلاميون” لبناء شراكات نوعية في كل الوطن العربي.
ومن جانبه قال الأستاذ مبارك العصيمي : إننا بهذه اللقاءات نحظى فيها بلقيا الزملاء والأصدقاء والأساتذة وأصحاب الخبرات والكثير من هذه المميزات التي تشعرنا بأننا أسرة واحدة تحمل همًا واحدًا ورسالةً واحدةً نحو جغرافيا واحدة وعقائد واحدة ثابته، ومن هنا عندما نتحدث فإننا نتحدث من واقع محبة لأحبابنا الذين نلتقيهم في بلادنا، فأنا سعيد كوني بجوار هذه الأسماء البارزة في الوطن العربي وسعيد بتحدثي لهذه النخبة خلال هذه الندوة، وما جمعية إعلاميون إلا مسارًا رائدًا وجزءًا من بنية رئيسة للإعلام تحمل الهم نفسه وتحضر في لحظات الحضور الكبير؛ لتسهم فيما تستطيع.
ومن جهته قدّم الأستاذ محمد العواش التحية لجمعية “إعلاميون” الذين أتاحوا هذه الفرصة للإلتقاء مع الزملاء والزميلات في بيت الإعلام السعودي جمعية “إعلاميون” مبينًا أنه أتى من الكويت يحمل الدانة وهي أجمل ما يوجد في شواطئها. مؤكدًا أن وجوده في المملكة الأخت الشقيقة الكبرى للجميع، وهذا البلد الجميل وهذه القيادة الرائعة والشعب الأصيل فلا تكفي الكلمات لوصف الحب المتأصل في الوجدان لكم كشعب ووطن وقيادة . ولاشك أن للإعلام دور كبير في التقارب ما بين الشعوب والدول وهو من يشكل العلاقات وينميها لصالح المواطن العربي والشعب. موضحًا أن الرياض عاصمة الفن والثقافة والجمال وكل المملكة تعيش في فعاليات جميلة بكل مناطقها وتشهد نهضة تجسد الفكر للرؤية 2030 تلك الرؤية التي تنقل المملكة إلى آفاق وشاهدنا هذه النهضة من خلال شعب جميل ومثقف .
كما أثنت الإعلامية أسماء حبشى على جهود المملكة فى النهوض بالإعلام العربى
وكذلك تطوير المحتوى الإعلامى والفكري العربى
وشكرت القائمين على جمعية إعلاميون لمساعيهم المتواصلة لإظهار الصورة الحقيقية والمتطورة للإعلام السعودى وتضافر جهودهم مع كل الإعلام العربى.

اترك تعليقاً