مجموعة إتصالات إيطالية تنضم لـ”التحالف الرقمي الأخضر الأوروبي” لخفض الإنبعاثات

كتب / حامد خليفة
إنضمت مجموعة “تيم” للإتصالات الإيطالية إلى “التحالف الرقمي الأخضر الأوروبي”، وهو مشروع أطلقته الشركات الأوروبية الرئيسية في قطاع تكنولوجيا المعلومات والإتصالات وبدعم من المفوضية والبرلمان الأوروبي، بهدف إستغلال إمكانات الحلول الرقمية في التحول الأخضر، حسبما ذكرت وكالة نوفا الإيطالية للأنباء.
ووقعت “تيم” على إعلان “التحول الأخضر والرقمي للإتحاد الأوروبي”، الذي تتعهد بموجبه بتوقع تحقيق هدف “صافي انبعاثات صفرية”، المنصوص عليه في “قانون المناخ الأوروبي” حتى عام 2050، بحلول عام 2040، للتأكيد على الإلتزام في الحد من الانبعاثات من سلسلة الإنتاج وفي إختيار الموردين المستدامين بشكل متزايد.
يمثل الإنضمام إلى التحالف الأوروبي الرقمي الأخضر مزيدًا من التأكيد على مركزية أهداف “الحوكمة البيئية والإجتماعية” في خطة عمل مجموعة تيم، مما يعزز الالتزام بتحقيق حياد الكربون بحلول عام 2030 و”صافي انبعاثات صفرية” بحلول عام 2040.
تعتبر إستراتيجية المناخ والإقتصاد الدائري والنمو الرقمي وتعزيز رأس المال البشري الركائز الأساسية التي تهدف المجموعة من خلالها إلى تزويد الأفراد والشركات بفرص للتحول الرقمي القائم على الإستدامة.
الهدف من التحالف، الذي تأسس في عام 2021، هو إظهار الدور التمكيني لصناعة الإتصالات السلكية واللاسلكية في تحقيق الأهداف المناخية، والمساهمة في الحد من إنبعاثات ثاني أكسيد الكربون بشكل مباشر وغير مباشر، من خلال تطوير وتوزيع حلول رقمية صديقة للبيئة وفعالة أيضًا في قطاعات أخرى مثل الطاقة والنقل والزراعة والبناء.
ومن المقرر أن يتعاون التحالف أيضًا مع بعض المنظمات الأوروبية لتحديد المعايير التي يمكن أن تثبت علميًا الحد من الانبعاثات من خلال تنفيذ الحلول الرقمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.