15 عاما وغرامة 200 ألف جنيه لتاجر مخدرات بجنوب سيناء

كتبت امل كمال
قضت محكمة جنايات جنوب سيناء بمعاقبة تاجر مخدرات يدعى لامى سلمى سويلم بالسجن المشدد 15 عاما وغرامة 200 ألف جنيه لمحاولته تهريب 1404 فرش حشيش داخل 7 شنط هاندباج داخل أتوبيس شرق الدلتا مقابل 20 ألف جنيه لسائق الاتوبيس ومساعدة .
صدر الحكم برئاسة المستشار جمال الدين ذكى رئيس المحكمة وعضوية المستشارين هيثم محمود ومحمد عزت وبحضور على حسن وكيل النيابة وسكرتارية محمد عبدالستار ومينا وليم .
تعود أحداث الواقعة إلى أنه فى يوم 26 يوليو 2021 اتفق تاجر المخدرات مع سائقى اتوبيس شرق الدلتا على نقل 7 شنط هاندباج محملين بمخدر الحشيش والبانجو وتهريبهم من نفق الشهيد أحمد حمدى وتسليمهم إلى أحد الأشخاص على طريق 30 يوليو مقابل 20 ألف جنيه.
وفى الموعد المحدد انتظر تاجر المخدرات الأتوبيس وتم تسليم سائقى الاتوبيس 7 شنط وتم اخفائهم فى شنطة الميكانيكا وسط معدات الميكانيكا الخاصة ب الاتوبيس ولكن حظهم السيئ عند وصول الأتوبيس إلى محطة شرق الدلتا وأثناء راحة الركاب قام مشرف امن المحطة ويدعى محمد ابراهيم بتفتيش امتعه الركاب عثر على ال7شنط وسط معدات الاتوبيس وبفحصهم عثر بداخلهم على المواد المخدرة فتم إبلاغ الرائد أحمد السويركى معاون مباحث راس سدر الذى حضر على الفور وبمواجهة الركاب أفادوا أن أحد الأشخاص استوقف الاتوبيس فى منطقة أبو صويرة وقام مساعد السائق بوضع الشنط المحملة بالمخدرات فى شنطة العدة وان هذه الشنط لاتخص اى من الركاب .
وبمواجهة سائقى الاتوبيس وهم ايمن مصطفى وسالم الدسوقى اعترفا بأنهم قادمين من شرم الشيخ متجهين إلى دكرنس بالدقهلية وان أحد الأشخاص اتفق معهم على توصيل 7شنط لأحد المواطنين على طريق 30يوليو مقابل عشرون الف جنية وبتفتيشهم عثر معهم على 2تليفون محمول ومع الاول الفان جنية ومع الثانى على مبلغ 4865 جنيها.
تم تحرير محضر بالواقعة برقم 1046 لسنة 2021 جنايات راس سدر وبالعرض على النيابة قررت حبس السائقين على ذمة التحقيق وسرعة ضبط تاجر المخدرات .
وتم التجديد للمتهمين وإحالتهم إلى محكمة الجنايات التى قضت بحبسهم 10 سنوات وغرامة 100 ألف جنيه والمؤبد لتاجر المخدرات الهارب .
وحاول المتهم إعادة الإجراءات فى حكمه وعمل توكيل لأحد المحامين للحضور فى جلسة إعادة الإجراءات ولم يحضر الجلسة إلا أن محكمة جنايات طور سيناء قضت بحكمها بحبس المتهم 15 عاما وغرامة 200 ألف جنيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.