منوعات صحية

هيثم النجار يوضح أفضل تقنية للتخلص من الدهون الموضعية

كتبت هدي العيسوي
قال الدكتور هيثم النجار استشاري جراحات التجميل وتنسيق القوام، إن تقنية شفط الدهون تعد عملية تجميلية وليست طريقة لتخفيض الوزن كما يعتقد البعض، مشيرا إلى أنه يتم اللجوء لتقنية شفط الدهون بهدف تنسيق القوام للظهور بشكل مثالي ومُتناسق.
وأوضح الدكتور هيثم النجار، أنه يتم اللجوء لعملية شفط الدهون من أجل التخلص من الدهون المتراكمة من خلال تحويل الكتلة الدهنية إلى مادة سائلة يمكن استخراجها بكل سهولة.
وأشار النجار، إلى أن الأشخاص الذين هم أقرب إلى الوزن المثالى، والذين يعانون من تراكم الدهون فى بعض الأماكن مثل: البطن أو الثدي أو الأرداف، هما المرشحون لإجراء عملية شفط الدهون، وذلك للحصول على قوام متناسق والتخلص من الحالة السيئة التي يعانوها بسبب ما تقوم به تلك الدهون من إعاقة لهم ومظهر سيء.
وشدد النجار، على أنه لا يمكن اللجوء لعملية شفط الدهون من أجل التخسيس وإنقاص الوزن، والتخلص من السمنة المفرطة وإنما يمكن الخضوع لها للتخلص من السمنة الموضعية التى تسبب إزعاج وحرج للإنسان.
أضاف الدكتور هيثم النجار، أن جهاز الفيزر والـj plasma من أحدث التقنيات الطبية لأجل التخلص من الدهون الموضعية، ويتميز الجهاز بأنه يتم من خلاله استخدام موجات صوتية رباعية الأبعاد ” الفيزر ” ويتم من خلاله أيضا إذابة الدهون المحيطة بالجسم ويُمكّن الطبيب من نحت العضلات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى