أهم الأخبار

عبر تقنية الفيديو كونفرانس: وزير الشباب والرياضة يفتتح القمة الشبابية لمراكز شباب مصر في نسختها الثانية

كتبت امل كمال
افتتح الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ،اليوم الأحد عبر تقنية الفيديو كونفرانس، فعاليات القمة الشبابية لمراكز شباب مصر في نسختها الثانية لشباب المحافظات الحدودية تحت عنوان “الشباب وريادة الاعمال والأمن القومي”، والتي ينفذها الاتحاد العام لمراكز شباب مصر بالتعاون مع اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو وبالتنسيق مع الادارة المركزية لمراكز الشباب والهيئات الشبابية بالوزارة خلال الفترة من ٢٠-٢٤ يونيو الجاري بمحافظة مطروح.
يشارك في القمة ١٠٠ شاب وفتاة من أعضاء مراكز الشباب من المحافظات الحدودية (شمال سيناء – جنوب سيناء –مطروح – البحر الأحمر – اسوان – الوادي الجديد)في المرحلة العمرية من 20 – 30 عاماً.
تتضمن القمة الشبابية عدة جلسات نقاشية تتناول مجموعة من المحاور منها ريادة الأعمال، وثقافة التنمية، وثقافة التطوع، وتحديات الأمن القومي، وتستهدف القمة إشراك شباب المحافظات الحدودية في تفعيل استراتيجية تحويل مراكز الشباب لمراكز خدمة مجتمعية، والتوعية السياسية و الأمنية للمشاركين.
في كلمته، أعرب الدكتور أشرف صبحي عن خالص تمنياته بالتوفيق لجميع المشاركين في القمة الشبابية الثانية، مشيراً إلى متابعته لفعاليات القمة من جلسات حوارية وورش عمل طوال فترة تنفيذها.
طالب الوزير بعقد القمة الشبابية لمراكز الشباب بشكل دوري في قطاعات جغرافية مختلفة والعمل على ربطها بالملتقيات العربية والإفريقية، متوقعا أن المشاركين بالقمة سيكون لهم تأثير كبير في الحركة الشبابية المصرية، وكذا تأثيرهم داخل مراكز الشباب.
من جانبه ، أوضح الأستاذ الدكتور ماجد العزازي رئيس مجلس ادارة الاتحاد العام لمراكز شباب مصر ان تنفيذ القمة الثانية جاء في ضوء النجاحات التي حققتها القمة الشبابية لمراكز شباب مصر في نسختها الاولى، وفي ضوء اهتمام القيادة السياسية بتنفيذ توصيات القمة الشبابية الاولي، واستمرارية القمة وتعميمها ليتم تنفيذها في مختلف محافظات الجمهورية.
أضاف”العزازي” ان استجابة شباب المحافظات الحدودية لحضور القمة الشبابية وقطع هذه المسافات الطويلة للمشاركة في القمة، خير دليل علي أن الشباب المصري واعِي ولا يتردد متي توافرت الفرصة أمامهم لتطوير انفسهم، ومن هذا المنطلق لن يتوقف الاتحاد العام لمراكز شباب مصر عن تنفيذ البرامج التي تستهدف تأهيل شباب مراكز الشباب والتي تتماشى مع استراتيجية بناء الانسان المصري، والتي اطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتتضافر مؤسسات الدولة لتنفيذها مما يكون له الاثر البالغ في الارتقاء بالانسان المصري على كافة المستويات ومن ثم الارتقاء بالمجتمع.
ومن جانبها، نقلت ا.د غادة عبدالباري أمين عام اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو تحيات الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو وتمنياته بالتوفيق والنجاح لهذه القمة، موكدةً علي أن القمة الثانية جاءت في ضوء النجاحات التي حققتها القمة الشبابية الاولى التى عقدت في شهر ديسمبر 2020، وفي ضوء اهتمام القيادة السياسية بتنفيذ توصيات القمة الشبابية الاولي وتعميمها في مختلف محافظات الجمهورية ،حيث تأتي في اطار رؤية مصر 2030 والأستراتيجية الوطنية للشباب والنشئ 2021- 2026 التى تهدف إلى تطوير قطاعي الشباب والرياضة، من خلال مشروعات وبرامج تساهم في توفير الخدمات الشبابية والرياضية على نطاق الجمهورية.
وأشارت “عبدالباري” الي أن اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو باعتبارها حلقة الاتصال والتنسيق بين المنظمات المعنية بالتربية والعلوم والثقافة، وتحديدا المنظمة الأممية اليونسكو والمنظمة العربية (الكسو) ومنظمة العالم الأسلامى ( ايسيسكو) من جهة ، وبين الجهات الوطنية ذات الصلة، تؤكد على دعمها الكامل لفئة الشباب ومشاركتهم الفعالة فى إعداد وتنفيذ برامج ومشروعات على نحو يحقق الريادة المصرية، ويساعدهم في تطوير مهاراتهم واكتساب خبرات ومعارف جديدة تعدهم لاستثمارها في المستقل، مؤكدة علي أن اللجنة الوطنية تعمل مع المنظمات الدولية الثلاث على تمكين الشباب التزاما منها بالعمل معهم يداً بيد من أجل الدفع بعجلة الابتكار والتغيير الاجتماعي وإشراكهم في تنمية مجتمعاتهم.
وافادت ا.د غادة عبدالباري أنه من اجل تعظيم الاستفادة من البرامج والأنشطة التي تتم بالتعاون مع المنظمات الثلاث، قامت اللجنة الوطنية باستحداث وتشكيل لجنة نوعية متخصصة للشباب برئاسة الدكتور/ عبدالله الباطش بهدف استكشاف الفرص المختلفة التي يمكن من خلالها استثمار طاقات الشباب ونشر الوعي بينهم فيما يخص المنظمات الدولية.
واضاف ا.د غادة عبدالباري إن اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو تعتمد في تنفيذ أنشتطها المرتبطة بالشباب على شبكة أندية اليونسكو التابعة لها والمعتمدة من منظمتي اليونسكو والألكسو، والتي تتواجد في عدد من الجامعات والمؤسسات التعليمية المصرية، مشيرة إلي الدور الذي تلعبه هذا الأندية، فقد جاءت توصية القمة الشبابية الأولى بإنشاء أندية يونسكو بمراكز الشباب المختلفة، بهدف اعداد قيادات طلابية وشبابية قادرة على تحمل المسؤلية مع الوفاء بمتطلبات سوق العمل.
واكدت امين عام اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو أن اللجنة أطلقت استمارة التسجيل الالكترونية الخاصة بالمشاركة ببرنامج المهنيين الشباب، بهدف اختيار الكفاءات الشابة من جمهورية مصرالعربية لأعطاهم فرصة التدريب باللجنة الوطنية والتعريف بعمل المنظمات الدولية متعددة الأطراف والمشاركة فى تنظيم المؤتمر العام للأيسيسكو الذى سيعقد لاول مرة على ارض مصر بمشاركة 54 دولة عربية وإفريقية وآسيوية أعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي.
دعت ا.د غادة عبدالباري الشباب المتواجد في هذه القمة إلى متابعة الموقع الألكتروني للجنة وكذلك صفحات التواصل الاجتماعي الرسمية للجنة، والتي توفر العديد من الفرص للتدريب والمشاركة، وكذلك موارد معرفية هامة.
حضر الافتتاح الدكتور محمد عبد القادر مساعد الوزير، عضو الاتحاد العام لمراكز شباب مصر، خالد عبد الحميد مدير مديرية الشباب والرياضة بمطروح، فتحي عبد الحافظ مدير مديرية الشباب والرياضة بأسوان ، وطارق عبد الموجود مدير عام الادارة العامة الهيئات الشبابية، ومجلس ادارة اتحاد مراكز شباب مصر.

زر الذهاب إلى الأعلى