مقالات وآراء

ما أشبه اليوم بالأمس البعيد والقريب معا..بقلم/عادل شلبى

تمر الساعات ومعها الأيام والشهور والسنين وتأتى بالأعوام بعد ما نتيقن من الحقائق الأزلية أن الغرب مازال يمثل العدو الحقيقى لكل تنمية ولكل تحضر ولكل حياة فى وطننا العربى حقيقة الكل يعلمها من سنوات وسنوات ولكنها الأيام التى تنسينا دوما دورة البغيض نعم انه التسلط الدائم على كل الوطن ولكن التاريخ مازال هو المرجع لكل وطنى شريف مخلص وفى فى الحفاظ على مصرنا وكل الوطن من هذه المؤمرات المحاكة بدراسة ودراية هى الأفسد على الدوام لأنها ناتج طبيعى لعلم فاسد وفكر أفسد أساسه المعتقد الأفسد الذى أفسد كل العالم من حولنا نعم وبكل تأكيد نابع من يقين هؤلاء يخربون بيوتهم بأيديهم التى تحمل كل شر لكل البشرية من حولنا ومن أراد لنا الحياة نحيه ومن أراد لنا الفناء نفنية نحن جميعا كشعب مصرى على قلب رجل واحد يؤمن بالحياة ويؤمن بالعمار عمار مصرنا وكل الوطن العربى وهو يعى تماما وبدراسة وعلم ودراية سليمة صادقة من ايمانا بحب لهذا الوطن العربى الكبير صاحب المعتقد الأسلم القويم على مر العصور نحن جميعا كشعب مصرى وعربى كلنا على قلب رجل واحد داعمين ومساندين له فى معظم القرارات التى يتخذها فى كافة قضايانا المصيرية نعم ما أشبه اليوم بالبارحة وما كان عليه زعيم العرب خالد الذكر الرئيس جمال عبدالناصر بالأمس كان كل الغرب معاديا له عندما أراد لكل الشعب العربى من المحيط الى الخليج الحياة بعزة وكرامة واقامته للمشاريع العملاقة فى الزراعة والصناعة وعندما أراد السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى احياء الوطن مرة أخرى بعد نشر الغرب لكل الامراض والجهل ومعها كل خراب وتدمير وقتل فى معظم بلداننا العربية نجد الغرب واقفا بجانب العدو الأزلى الذى يحقد على مصرنا وكل وطننا العربى من ألاف السين الحبشة وما أدراك ما الحبشة فقد نزلت سورة كاملة فى معتقدنا واصفة لهؤلاء الهمج فى محاولاتهم الأولى فى هدم الكعبة الشريفة بيت الله المحرم وما نالوه من عقاب ربانى واليوم نجد الغرب يؤازر هؤلاء الهمج من هم عهلى شاكلته بالظبط فالكل غرب مع حبش حاقد كاره لكل حق مؤازر لكل باطل نعم عبدالناصر اقام المشاريع العملاقة والرئيس عبدالفتاح السيسى اقام المشاريع الزراعية والصناعية العملاقة التى ستنشر كل نهوض وتقدم فى مصرنا وكل الوطن وتعلمنا من معتقدنا أن الخق هو الباقى والظاهر على كل باطل وما يفعله الغرب من فتح جبهات وجبهات فى كل وطننا ضد الحق فهى جميعها الى زوال فهو فكر مريض نابع من نفسيات مريضة سيقضى عليها حقدها نحن اليوم جميعا على قلب رجل واحد هو زعيمنا وزعيم كل العرب عزيز مصرنا الرئيس عبدالفتاح السيسى وكافة مؤسساتنا الوطنية بصدورنا المكشوفة دفاعا عن مقدراتنا كما فعلها أباءنا وأجدادنا مع زعيم العرب خالد الذكر الرئيس جمال عبالدناصر رحمه الله الذى أقام السد وأمم قناة السويس وأجلا المحتل الغربى عن كافة دولنا العربية الاسيوية والأفريقية واليوم نقف جميعا كشعب مصرى وعربى وأرواحنا على كفوفنا دفاعا عن مقدراتنا وثرواتنا ومصرنا وكل وطننا العربى الكبير نعم الغرب هو العد الأزلى لوطننا العربى الكبير وفى اتحادنا كشعب مصرى وعربى هو القوة القادرة على محو هذا العدوان الأزلى ومن قديم الزمان فليكن ما يكون فمن أراد لنا الحياة نحييه ومن أراد لنا الفناء نفنيه انها مصرنا أيقونة كل العالم من حولنا ورمانة ميزان هذه الكورة الأرضية التى نحيا جميعا عليها فمن أحياها كأنما أحيا الناس جميعا ومن أراد لها الشر فهو واقع لا محالة فى شرور ما صنعت يداه وتقترب شرب الغرب من الغروب الدائم على أيدينا وأيدى كل العرب وستشرق شمس الشرق على الدوام بكل حق وبكل نهوض وتقدم على كل مصرنا وكل الوطن على الدوام باذن الله .
تحيا مصر يحيا الوطن بخير أجناد الأرض

زر الذهاب إلى الأعلى