فوائد صحية

هيثم النجار يوضح أسباب حقن الرجال والنساء الفيلر تحت العين

كتبت هدي العيسوي
صرح الدكتور هيثم النجار أستاذ وإستشارى جراحات التجميل وتنسيق القوام، عضو الجمعية المصرية لجراحين التجميل، أن المشاكل والأسباب التي تؤدي إلى تشوه شكل العين أو تقليل جاذبيتها والتسبب بالإحراج والضيق لأصحابها من الرجال والنساء تتنوع، فتدفعهم إما إلى عمليات تجميل العيون أو حقن الفيلر تحت العين لإخفائها والقضاء عليها، ومن أبرز وأهم تلك المشاكل وجود الهالات السوداء تحت العينين أو حولهما على اختلاف درجة الهالة ومدى كونها داكنة.
وقال الدكتور هيثم النجار، من ضمن أسباب لجوأ الرجال والنساء الى حقن الفيلر تحت العين وجود انتفاخات وجيوب تحت العينين بشكل دائم يجعلهما يبدوان متورمين طوال الوقت وتورم العينين والجفون المحيطة بهما ووجود فراغ ظاهر أسفل العين يجعلها تبدو ذابلة والزيادات الجلدية والترهلات حول العينين وأسفلها، ووجودنقص أو زيادة التكتلات الدهنية أسفل العينين او نقص حجم الجفن السفلي من العينين.
وتابع الدكتور هيثم النجار أستاذ التجميل وتنسيق القوام، من ضمن أسباب حقن الفيلر تحت العينين زيادة حجم الجفن العلوي ما يجعله يؤدي لتهدل الجلد حول وأسفل العين او تهدل الحاجبين ونزولهما عن مكانهما يؤدي لترهل تحت العينين وظهور التجاويف والعين الجاحظة، والعين الغائرة، وتلك المشاكل دائما ما تكون جمالية وحسب ولا علاقة لها بالناحية الصحية بتاتا ولا تؤثر عليها، ولو كانت بعض تلك المشاكل لها نتائج صحية وتتصل بشكل ما بمشاكل في الرؤية فلن يكون فيلر العين حلًا في تلك الحالة، وإنما يحتاج طبيب العيون الخاص بك لإيجاد وسائل جراحية أو بالليزر لعلاج المشكلة.
وأكد الدكتور هيثم النجار، أن أبسط وأول الأسباب الطبيعية لظهور مشاكل تحت العينين تجعل الشخص من المرشحين للإقدام على حقن الفيلر تحت العين هو التقدم في السن، وظهور كل المشاكل التي تصاحبه خاصة في الجلد وفقدانه مرونته ورونقه وتهدله وظهور التجاعيد فيه والمشاكل تحت العينين وهو ما يجعل تجميلها جزءًا لا يتجزأ من تجميل الوجه.
وأشار الدكتور هيثم النجار، أن هناك مشاكل أخرى تظهر في أحيان أخرى بسبب عادات وممارسات حياتية خاطئة مثل عدم تناول الماء والسوائل الكافية ووجود الجسم دائمًا في حالة جفاف، أو تناول الطعام المالح بكميات كبيرة وهو ما يؤثر على توازن الأملاح والسوائل في الجسم ويؤدي لسحبها أو تجمعها في أماكن معينة.

زر الذهاب إلى الأعلى