الصحة والطب

أحمد عاصم يوضح كيف تطور الحقن المجهرى وأسباب اللجوء إليه

كتبت هدي العيسوي
صرح الدكتور أحمد عاصم الملا أستاذ وإستشارى عمليات الحقن المجهرى والمناظير النسائية وعلاج العقم، أن الحقن المجهري هو عبارة عن تلقيح صناعي وهو تطور لفكرة أطفال الأنابيب حيث يحدث بسبب وجود مشكلة أو انسداد في قناة فالوب عند السيدات، أو وجود مشكلات في الحيوانات المنوية عند الرجال، أو قلة عدد الحيوانات المنوية.
وقال الدكتور أحمد عاصم الملا، من الأسباب الرئيسية للجوأ الرجال الى الحقن المجهرى وجود بطء حركة الحيوانات المنوية، وعدم جودتها، وعدم قدرة الحيوانات المنوية على اختراق البويضة.
وأضاف الدكتور أحمد عاصم الملا، أن هناك فروقا كثيرة بين الحقن المجهري وأطفال الأنابيب ففي أطفال الأنابيب يتم وضع بويضة واحدة في وعاء خاص بالمعمل، ثم وضع حوالي 100 حيوان منوي ويجب وضعهما في حضانة مخصصة، حتى يتسنى لأحد الحيوانات المنوية اختراق البويضة، أما الحقن المجهري يتم وضع بويضة واحدة مع حيوان منوي واحد تحت الميكروسكوب، مما يزيد من فرص نجاح العملية.
وأوضح الدكتور أحمد عاصم الملا أن خطوات عملية الحقن المجهري تبدأ بالقيام بعملية تنشيط لمبيض الزوجة من خلال بعض الأدوية المحفزة، وذلك بعد انتهاء الدورة الشهرية بيومان أو ثلاثة، وسحب البويضة من الزوجة، بعد التأكد من نضوج البويضة من خلال جهاز الموجات الصوتية، ويتم سحب من 10 إلى 25 بويضة، وتتم هذه العملية تحت تأثير مخدر كلي أو جزئي حسب ما يراه الطبيب.
وتابع الدكتور أحمد عاصم الملا، يتم إعداد البويضات والحيوانات المنوية ثم تتم عملية الحقن تليها الإخصاب طبقاً لإجراءات طبية محددة بعد حقن البويضة بحيوان منوي واحد تحت الميكروسكوب يجب تركهم في ظروف معينة لمدة 18 ساعة وفي حالة نجاح الخصاب، يلاحظ انقسام البويضة وتتحول إلى بويضة ملقحة ويتم تركها يومان إضافيان حتى تنقسم إلى 8 خلايا
وأكد الدكتور أحمد عاصم الملا أستاذ الحقن المجهرى والمناظير النسائية، يتم نقل البويضة الملقحة إلى رحم الأم وتترك لمدة أسبوع، وتتناول الأم بعض الأدوية والمثبتات خلال هذه الفترة ثم يتم إجراء اختبار حمل، إذا كانت النتيجة إيجابية يتم الحمل ويصبح حقيقة سعيدة للجميع.

زر الذهاب إلى الأعلى