محافظات

ورشة عمل حول “دور الصناعات اليدوية والحرفية فى التنمية الإقتصادية المحلية” نظمها النيل للإعلام بالسويس

كتب / أشرف الجمال
الإقتصاد الموازى هدف من أهم أهداف التنمية المستدامة للدولة المصرية الديمقراطية الجديدة والحديثة والرقمية لرؤية مصر ٢٠٣٠ لزيادة الإستثمارات والحرف اليدوية والصناعات التقليدية ودمجها فى سوق العمل والعناية بترويج وتسويق منتجاتها، وتعد الصناعات والحرف التراثية من الصناعات المختلفة الإبداعية، وإستمرارا لحملة مستقبل ولادنا فى منتج بلدنا التى أطلقتها الهيئة العامة للإستعلامات برئاسة الدكتور ضياء رشوان رئيس الهيئة وإشراف الدكتور أحمد يحيى رئيس قطاع الإعلام الداخلى فى محافظة السويس بهدف دعم الصناعات المحلية وتفعيل شراء المنتج المصرى، نظم مركز النيل للإعلام بالسويس اليوم الثلاثاء الموافق ٩ يناير ٢٠٢٤ ورشة عمل للعاملين بمصنع بلازا للملابس الجاهزة حول دور الصناعات اليدوية والحرفية فى التنمية الإقتصادية المحلية بالتعاون والتنسيق مصنع بلازا برئاسة المهندس إسماعيل إبراهيم و وحدة السكان برئاسة الدكتورة سمر مجدى
حاضر بالورشة مدربين صناعات يدوية الأستاذة هاجر محمود والأستاذة مديحة محمد والأستاذة تيسير محمد وقام بإعداد مجموعات العمل المهندسة إسراء إسماعيل مهندسه بالمصنع والأستاذة مديحة حسن وحدة السكان بالمحافظة
— وفى كلمتها الإفتتاحية للورشة أشارت الأستاذة ماجدة عشماوى إلى أن الصناعات اليدوية تعبر عن الميراث الثقافى المحلى لأى دولة وتزخر مصر بالعديد من الحرف والصناعات اليدوية التى يمكن أن نفتح لها افاقا لتنشيط الإقتصاد
— وتحدث المهندس إسماعيل حول وجود علاقة إيجابية مترابطة بين الصناعات اليدوية والحرفية وبين التنمية المحلية من جانب وبينها وبين التشغيل والإستثمار والتصدير والإقتصاد من جانب آخر
— وأشارت الأستاذة مديحة حسن إلى العديد من المبادرات الرسمية والخاصة والأهلية لدفع الجهود وتحسين هذا القطاع وعودة الثقه فيه مرة أخرى
— كما أشارت المهندسة إسراء على أن الحرف التراثية هى كنوز وتراث ينبغى الحفاظ عليها كجزء من التاريخ والهوية والثقافة المصرية الممتدة لآلاف السنين، وأن ورشة العمل يتم تقسيم العاملات بها الى مجموعتين المجموعة الأولى حرف يدويه منزليه الكروشية والتريكو مع المدربين هاجر ومديحة وهذا الفن من فنون الحياكة اليدوية يعتمد على لف الخيط على الإبرة تختلف الكروشية عن التريكو فى بعض الأمور مثل شكل الإبرة المستخدمة وطريقة التنفيذ نفسهاوهناك أيضا التطريز اليدوى الذى اشتهر منذ الألف السنين فائدته فى تزيين الملابس واستخدام الملابس القديمه وإصلاحها بالتزيين عن طريق سد الفتحات أو الأجزاء الممزقة، وان المجموعة الثانية تعمل فى صنع الإكسسوارات مع المدربه تيسير وهى صناعة أشتهرت بها الفتيات مثل الأقراط والخواتم والسلاسل والخامات المستخدمه الخرز والخيوط والأشرطة والإسلاك المعدنية وهناك أيضا صناعة الاكسسوارات عن طريق إعادة تدوير المنتجات القديمة عديمه النفع
— وفى نهاية الورشة أوصى الحضور بأهمية توفير فرص تدريبية للطلاب المدارس الفنية على الصناعات الحرفية واليدوية والمشاركة فى المراقبة والإشراف على تدريبهم فى مواقع العمل وتوجيههم وتقويم أدائهم، وإلى أهمية بناء القدرات الفنية والمهارية للعاملين فى المجتمع المدنى والقطاع الخاص لتطوير الصناعات اليدوية والحرفية وتقديم نماذج مشرفة وناجحة للحرفيين والصناع الملتزمين والمهرة وتوثيق ذلك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *