“إستعدادات جامعة دمياط للإستحقاق الإنتخابى الرئاسى ودعم وتأييد فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي”

تقرير / أسماء مشعل
إعداد / عبدالحفيظ موسى
صرح الأستاذ الدكتور حمدان ربيع رئيس جامعة دمياط أن الإستحقاق الإنتخابي في الإنتخابات الرئاسية المقبلة عمل وطني قوي وهام لكل طالب ومواطن مصري
وقال رئيس جامعة دمياط إن نجاح وطننا وإذدهاره ونموه بكل الإنجازات التي نراها تم بسواعد أبنائه
وأن كل مواطن يأخذ دوره ومسئولياته في بناء هذا الوطن العزيز على الجميع.
وأضاف أن الوطن يحتاج أن نكون جميعاً يدًا بيد من أجل رفعته، موضحا أن المشاركة تبني والتعاون يبني والحضور يبني.
لذلك كل أبناء جامعه دمياط طلابًا وأعضاءاً لهيئة التدريس وقيادات ورئيساً للجامعة مدعوون للمشاركة في الإنتخابات الهامة جداً من أجل رسم صورة لمصر أمام العالم كله، وهذه الصورة يظهر فيها كل مواطن وكيفية شعوره بوطنه وكيف ننظر لحاضرنا ومستقبلنا.
وأضاف الأستاذ الدكتور/ حمدان ربيع أن الجامعة تقف صفا واحداً لتأييد الرئيس عبد الفتاح السيسي والدولة المصرية للدفاع عن مقدرات الوطن.
وشاهدنا جامعة دمياط تنتفض فى مظاهرات واسعة من التأييد للرئيس عبد الفتاح السيسي
للدفاع عن الأمن القومي المصرى والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني فى هذه المرحلة الحرجة التي يمر بها العالم من مستجدات ومتغيرات غير مسبوقة خلال نصف قرن
كما أكد الأستاذ الدكتور حمدان ربيع، رئيس جامعة دمياط، على دعم الجامعة القوي لموقف الدولة المصرية وإصطفافها مع القيادة السياسية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي في جميع الإجراءات والتدابير التي تتخذها، دعماً لحماية سيادة الدولة المصرية، وتعزيز التضامن مع الشعب الفلسطينى.
وأوضح الأستاذ الدكتور حمدان ربيع أن الدولة المصرية تسير قدمًا نحو مستقبل مشرق بتضافر جهود المخلصين من أبنائها مؤكداً ضرورة أن نكون جميعًا يدًا واحدة في البناء والتنمية وأن نستفيد من دروس وروح حرب أكتوبر لمواصلة الإنجازات الضخمة التي تتحقق على أرض الوطن، وإحتفالاً بولادة الجمهورية الجديدة
فهذه الإنجازات تعد بمنزلة عبور ثانى فالجمهورية الجديدة التي نراها، عين اليقين هي الجمهورية التي تهدف إلى تحقيق تطلعات هذا الجيل، والأجيال القادمة، وإلى الإنطلاق على طريق التقدم، وإمتلاك القدرة في جميع المجالات حيث تصبح مصر، دولة حديثة متطورة ينعم فيها المصريون بمستويات معيشية كريمة فالأجيال الحاليةكانت على موعدأيضاًمع القدرلتعيش مرحلة غير مسبوقة في تاريخ مصر الممتد لتعاصر أحداثًا وتداعيات هائلة أمنية وسياسية، واقتصادية يشهدها العالم بأسره.
ووجه الأستاذ الدكتور حمدان ربيع رئيس جامعة دمياط تحية إجلال، وإحترام إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية والقائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية تلك المؤسسة العسكرية الوطنية رمز البسالة والإقدام، والصمود، والتحدي، وحصن هذا البلد الأمين.
وأكد الأستاذ الدكتور السيد الشربينى جامعه دمياط أن الجامعات المصرية هي منظومة الإدارة والقيادة الأولى، مشيراً إلى أنه لم يشهد عصر لتمكين الشباب مثل عصر الرئيس عبد الفتاح السيسي على مدار السنوات التسع الماضية مؤكداً أن الانتخابات الرئاسية هي فرصة جيدة للتدريب على خوض الانتخابات النيابية والمحلية المقبلة وأن الشباب هم قوة الحاضر وأمل المستقبل.
ولفت الشربينى إلى أن الظرف الإقليمي الدقيق الحالي يحتاج إلى تكاتف الجميع على أرضية وطنية واحدة، مشيرًا إلى أهمية نشر الوعي بأهمية مشاركة الشباب وبالأخص طلاب الجامعات في الإستحقاق الدستوري القادم، حيث أن الإنتخابات هي حق وواجب.
وأشار الأستاذ الدكتور السيد الشربينى جامعه دمياط أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يستمع لآراء شباب الجامعات المصرية وتمكينهم خلال السنوات التسع الماضية والتي من بينها إنشاء الأكاديمية الوطنية للتدريب التي تعمل على تمكين الشباب وتنمية قدراتهم ومهاراتهم، وكذلك عقد العديد من المؤتمرات الشبابية ومنتدى شباب العالم لتبادل الثقافات والرؤى فضلاً عن تولي العديد من الشباب المناصب القيادية في عدداً من قطاعات الدولة كنواب المحافظين والوزراء والمجالس النيابية.
وأضاف أيضا الأستاذ الدكتور/ السيد الشربينى جامعة دمياط أن الجامعة تحظى تحت القيادة الحكيمة والمتزنه لمعالى الوزير الأستاذ الدكتور حمدان ربيع بالتطور والتقدم والإزدهار والحصول على أعلى وٱرقى المراكز المتقدمة في التصنيفات العالميه ورفع اسم مصر عالياً وشامخا فى المحافل الدولية والعالمية.
وأكد الأستاذ الدكتور السيد الشربينى أن إستعدادات الجامعة للإستحقاق الرئاسى هو نقطة مضيئة في تاريخ بطولات مصر تتوارثها الأجيال فى الأوقات الحرجة ودرسًا في الإنتماء وحب الوطن والتضحيه من أجل الوطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *