“الريف المصرى الجديد” تطلق مبادرة لتشجيع زراعة المحاصيل الشتوية الإستراتيجية بجميع أراضى ال ١.٥ مليون فدان

كتبت/ امل كمال
أعلنت شركة تنمية الريف المصرى الجديد، المسئولة عن تنفيذ وإدارة المشروع القومى لاستصلاح واستزراع وتنمية المليون ونصف المليون فدان، عن إطلاق مبادرة لتشجيع زراعة المحاصيل الشتوية الاستراتيجية بمختلف أراضى مشروع المليون ونصف المليون فدان، وفى مقدمتها محصولى القمح والفول.
حيث نشرت الشركة – فى بيان صدر عنها اليوم – بدء توافر تقاوى المحاصيل الشتوية المعتمدة، وذلك بالتعاون مع قطاع الإنتاج بمركز البحوث الزراعية التابع لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى.. لافتة إلى أن المبادرة تقدم العديد من الخدمات للمزارعين، بما يشمل توفير التقاوى المعتمدة بأسعار مدعومة، فضلاً عن توفير الإرشادات الزراعية من خلال شركة تنمية الريف المصرى الجديد بالمجان.
وأوضحت الشركة أنه على من يرغب فى الإشتراك بتلك المبادرة والإستفادة من كافة الخدمات التى تقدمها، سرعة التواصل مع مركز البحوث الزراعية لتسجيل إسمه وتحديد صنف التقاوى الذى يرغب فى زراعته والاستفادة بالخدمات المقدمة من المبادرة بشأنه.
من جانبه، أكد اللواء أركان حرب مهندس عمرو عبد الوهاب، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة تنمية الريف المصرى الجديد، أن هذه المبادرة تأتى فى إطار دعم ومساندة شركة تنمية الريف المصرى الجديد للمنتفعين بأراضى المشروع القومى لاستصلاح وتنمية المليون ونصف المليون فدان، من خلال العمل على توفير أفضل التقاوى للمزارعين والإرشاد الزراعى اللازم لهم والدعم الفنى، من أجل مساندتهم وتدعيم جهودهم على طريق الاستصلاح والاستزراع والتنمية.
كما أكد اللواء عمرو عبد الوهاب على مواصلة الشركة تقديم المزيد من الدعم والخدمات والتيسيرات لفلاحى ومزارعى مشروع الـ ١.٥ مليون فدان، وهو ما يتماشى مع نهج ورؤية الشركة والمشروع القومى، ومع توجه الدولة بشكلٍ عام، فى ظل النهضة الكبيرة التى يشهدها القطاع الزراعى تنفيذاً لتوجيهات وقرارات القيادة السياسية بضرورة التطوير والنهوض بالقطاع الزراعى، بإعتباره أحد أعمدة الاقتصاد القومى المصرى وأحد الدعائم والركائز الأساسية لتحقيق وضمان الأمن الغذائى والأمن القومى المصرى.
وأوضح اللواء عمرو عبد الوهاب حرص شركة تنمية الريف المصرى الجديد على نشر الوعى بالممارسات الزراعية الجيدة، وبما يتوافق مع المعايير الدولية فى هذا الشأن، مع إجراء الدراسات الحقلية اللازمة لتطوير أساليب الزراعة والرى والصرف الزراعى واستخدام الزراعة الذكية فى أراضى مشروع الـ ١.٥ مليون فدان وتقديم الدعم الفنى لصغار المزارعين والشباب فى مجال الترويج والتسويق للمحاصيل الزراعية.
كما شدد اللواء عمرو عبد الوهاب على اهتمام شركة تنمية الريف المصرى الجديد بالتعاون مع العديد من الجهات والكيانات الأكاديمية والبحثية بهدف العمل على نقل الخبرات الفنية للمزارعين وإجراء دراسات لاستحداث طرق التأقلم لكل ما يتوقع حدوثه من الظواهر البيئية المختلفة، وتوفير نشرات دورية عن التغيرات المناخية المتوقعة، وإقامة عيادات زراعية الكترونية تخدم جميع المنتفعين بأراضى «الريف المصرى الجديد»، وتقدم لهم كل خدمات الإرشاد الزراعى وتشخيص آفات النباتات وطرق معالجتها، وسبل زيادة إنتاجية الأرض ورفع جودة المحاصيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *