ختام فعاليات ورشة عمل مرصد الصحراء والساحل بمحافظة جنوب سيناء

كتبت امل كمال جنوب سيناء
اختتمت اليوم فعاليات ورشة العمل التى تم تنفيذها بمركز تمكين المرأة بمدينة طور سيناء فى إطار مشروع رصد الأرض من أجل الإدارة المستدامة للأرض والمياه تحت رعاية وزير الزراعة واستصلاح الأراضي السيد القصير واللواء ا ح خالد فودة محافظ جنوب سيناء والدكتور حسام شوقى رئيس مركز بحوث الصحراء
اوضح الدكتور سامى السعيد علي ابو رجب رئيس المشروع على المستوى الوطنى (جيمس وأفريقيا )أهمية تطبيق تقنيات الاستشعار عن بعد فى دعم واتخاذ القرارات التى تكفل الاستثمار الأمثل للموارد الطبيعية فى ضوء التغيرات المناخية.
وتم خلال الورشة عرض بعض من المهندسين للذكاء الاصطناعي وأهمية الورشة فى التعلم بالعمق ودور موضوع الورشة فى دعم متخذى القرار، على سبيل المثال التعرف على تقارير حول طبيعة الأرض ونوع الزراعة الملائمة بها ونوعية وكمية المياه ومدى جودتها والأنواع التى تناسب الزراعة فى مكان ما دون غيرة علاوة على مساهمه فى تخفيض الأمراض وزيادة الإنتاجية من المحاصيل والحفاظ على الموارد الطبيعية، وما يقوم به من معالجة للبيانات وفى ختام الورشة تم تسليم الشهادات والنقاط صورة تذكارية، حضر فعاليات الورشة عدد من الباحثين والقادة والمسؤلين بمركز بحوث الصحراء وعدد من مهندسى ومهمدسات مديرية الزراعة بجنوب سيناء والقطاع الخاص والأراضي والمياه و طلبة من كلية الزراعة بجامعة الملك سلمان
و شارك الدكتور محمد شطا وكيل وزارة الزراعة بمحافظة جنوب سيناء، في افتتاح أعمال ورشة عمل مرصد الصحراء والساحل تحت عنوان استخدام تقنيات الاستشعار عن بعد في دعم اتخاذ القرار لإدارة الموارد الطبيعية” بمركز تمكين المرأة بمدينة طور سيناء
وقال شطا، أن هذه الورشة تأتي إطار مشروع رصد الأرض من أجل الإدارة المستدامة لها وللمياه في شمال إفريقيا – مرصد الصحراء والساحل ومجموعة دول الشمال الإفريقي، مشيدا بأهمية ودور المراكز البحثية في الإسراع بخطى عملية التنمية على أرض الفيروز.
وأشار وكيل زراعة جنوب سيناء، إلى أن الاختيار الموفق لعنوان الورشة والذى ينطوي على العديد من الأبعاد الهامة لعملية اتخاذ القرار وإدارة الموارد الطبيعية.
استعرضت الورشة أهداف وأنشطة المشروع على المستوى الإقليمي وأهميتها على المستوي الوطني، وبعض المشاريع المتشابهة ومشاركات القطاع الخاص، إضافة إلى عرض لأهم تحديات التنمية الزراعية في محافظة جنوب سيناء وادارة الموارد الطبيعية بين التحديات الحالية وطموحات المستقبل
جاء ذلك بحضور الدكتور حسام شوقى رئيس مركز بحوث الصحراء والدكتور سامى السعيد رئيس المشروع على المستوى الوطني ( جيمس وأفريقيا ) والدكتور عبد الفتاح الشيخ مركز بحوث الصحراء والدكتور عبد المجيد مصطفى مدير عام المياه الجوفية بجنوب سيناء والدكتور ايهاب زغلول رئيس مركز بحوث الصحراء براس سدر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *