محافظات

ندوة “التعليم الفنى وإحتياجات سوق العمل”حملة مستقبل ولادنا

كتب / أشرف الجمال
التدريب والتثقيف والتأهيل لسوق العمل هدف من أهم أهداف التنمية المستدامة للدولة المصرية الديمقراطية الجديدة والحديثة والرقمية لرؤية مصر ٢٠٣٠ لتأهيل الشباب لسوق العمل، وإنطلاقًا من الحملة الإعلامية الجديدة التى تنظمها الهيئة العامة للإستعلامات قطاع الإعلام الداخلى تحت إشراف الدكتور ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للإستعلامات والدكتور أحمد يحيى رئيس قطاع الإعلام الداخلى تحت شعار مستقبل ولادنا فى منتج بلدنا، وفى إطار التعاون والتنسيق بين جامعة السويس برئاسة الأستاذ الدكتور أشرف حنيجل رئيس الجامعة وبين مركز النيل للإعلام بالسويس نظم المركز اليوم الأثنين الموافق ١ يناير ٢٠٢٤ ندوة حول التعليم الفنى وإحتياجات سوق العمل بمحافظة السويس بكلية التكنولوجيا والتعليم جامعة السويس برئاسة الأستاذ الدكتور حسام الدين مصطفى عميد الكلية حاضر بالندوة الدكتور بسام عبد السلام عبد السلام أستاذ بكلية التكنولوجيا والتعليم وبحضور وإشراف الدكتور عمر محمد عمر ابراهيم وكيل الكلية لشئون التعليم
— وفى كلمتها الإفتتاحية للندوة أشارت ماجدة عشماوى إلى أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعانى من معدلات نمو إقتصادى منخفضة ومعدلات بطالة مرتفعة ومعدلات فقر وأمية عالية وذلك على الرغم من إمتلاكها موارد طبيعية ومالية وبشرية كبيرة وتبين ذلك بسبب عدة عوامل منها إنخفاض مستوى الإبتكار التكنولوجي
— وتحدث دكتور بسام عبد السلام حول واقع سوق العمل المصرى وما علاقته وما متطلباته من التعليم الفنى وايضا الواقع الحالى لقطاع التعليم الفنى والتدريب المهنى فى مصر وأشار دكتور بسام إلى دواعى ومبررات تطوير قطاع التعليم الفنى والتدريب المهنى فى مصر و الخطة الإستراتيجية التى وضعتها الدولة المصرية لتطوير قطاع التعليم الفنى والتدريب المهنى حتى عام 2030 وما الذى تم إنجازه من مستهدفات الإستراتيجية القومية لمصر 2030 فى قطاع التعليم الفنى والتدريب المهنى
— وأشار دكتور بسام إلى أهم متطلبات تنفيذ الرؤية المستقبلية المقترحة لتطوير التعليم الفنى والتدريب المهنى على ضوء الإستراتيجية القومية 2030، وأكد بسام إلى برامج التعليم الفنى والتدريب المهنى وهى برامج تطور المهارات والمعارف والاتجاهات والسلوكيات التى يحتاجها الأفراد من أجل أداء الدور الوظيفى أداء فعالًا و أنه تم تصميم برامج التعليم الفنى والتدريب المهني بإستخدام مواصفات الوظيفة المتفق عليها والتى تفصل الواجبات والمهام المتفق عليها
— كما أكد بسام على أن برامج التعليم الفنى تقوم بتطوير مهارات التوظيف الرئيسية المطلوب توافرها فى العاملين الأكفاء فى اى صناعة والتى يبحث عنها جميع أصحاب الأعمال وتسمى الجداريات الرئيسية وتلك الواجبات والمهام والكفايات تحدد فى الإطار العام للبرنامج، وتحدث بسام حول إطار البرنامج الدراسي مقررات ووحدات وحيث يتضمن المنهج الدراسي جميع الاجزاء المكونه لمادة أو مقرر مدرسة أو كلية والتى هى جزء من برنامج الدراسة فضلًا عن وحدات الجدارات فإن المنهج الدراسي يتضمن كل ما هو مطلوب من مواد التعلم والتعليم والتقييم الداعمة
— وفى نهاية الندوة أكد دكتور عمر وكيل الكلية أنه عادة ما تؤدى برامج التعليم الفنى والتدريب المهنى إلى شهادة رسمية بالمعرفة والمهارات التى يكتسبها المتعلمون الناجحون، وأصبح البرنامج مؤهل لمتطلبات سوق العمل للشباب المقبل على سوق العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *